رئيس ديوان … بنياشين عسكرية !!

  • إسماعيل .ب

يتساءل الشارع المحلي الجلفاوي عن الصفة الإدارية لرئيس ديوان والي ولاية الجلفة، الذي أغلق الأبواب في وجوه المجتمع المدني والبطالين و الصحفيين و المواطنين .. ، والذي استقدمه ” توفيق ضيف ” من خارج الولاية وهو لا يعرف عنها شيئا، هل هو مسؤول إداري ؟ !، أو موظف ببروتوكول ” عسكري ” يسيّر مصلحة غير مدنية !!، يقتضي الدخول إليها إجراءات تخضع للرقابة ولرضا الإدارة ممثلة في شخصه أو بوساطات سياسية؟ !، فمتى يعرف الوافد الجديد أن ولاية الجلفة لها خصوصية تتميّز بها وتلفِظ كلّ من يُمارس الدكتاتورية الإدارية عليها ؟ !، ولكم في السابقين خير مثال.

ستفوز يا ” فوّاز ” حين تتخلص من نياشينك العسكرية وترتدي بدلتك الإدارية خدمة للمواطن وتواضعا للمغلوبين، وتنزل من برجك العاجي لأنّه من صميم مهامك الإدارية.